بحسب ما ورد لم يفقد تشيلسي الأمل في الاتفاق على عقد جديد طويل الأمد مع أنطونيو روديجر.

وظهر المدافع كلاعب رئيسي تحت قيادة توماس توخيل، لكنه أبدى إحجامًا عن قبول العروض السابقة لتمديد إقامته في ستامفورد بريدج بعد نهاية الموسم.

ومع بقاء ما يزيد قليلاً عن خمسة أشهر على عقده لا ينقص اللاعب الدولي الألماني المعجبين بريال مدريد وباريس سان جيرمان من بين الأندية المستعدة لإجراء محادثات مع اللاعب.

ويرغب مالك نادي تشيلسي رومان أبراموفيتش في لقاء روديجر وممثليه خلال الأسابيع المقبلة.

ويدعي التقرير أن أبراموفيتش مستعد لمطابقة ما هو معروض من منافسيهم الأوروبيين للاحتفاظ بخدمات اللاعب البالغ من العمر 28 عامًا.

وحقق روديجر 31 بداية في جميع المسابقات هذا الموسم أكثر بكثير من أي لاعب آخر.